المنوعات

بين الحقيقة و الخيال

الأبواب
الرئيسية

صفحة الغلاف
أدب 1
الأدب2-نزار ب. الزين
علوم و صحة
 تكنولوجيا
دراسات إجتماعية
المنوعات

 

 

-8-

سيدة إيرانية

تنجب ضفدعا

 

اختبارات تجرى حاليا على الضفدع

 
نشرت إحدى الصحف الإيرانية قصة مثيرة للجدل حول امرأة زعم أنها أنجبت ضفدعا.

فقد أفادت صحيفة اتماد الإيرانية بأن الكائن الذي أنجبته السيدة تحول داخل رحمها من يرقة إلى ضفدع بالغ.

ونقلت الصحيفة على لسان بعض الخبراء تصريحهم بأن الحيوان يحمل بعض الصفات الآدمية.

ويعتقد أن السيدة التي لم تذكر الصحيفة اسمها قد التقطت اليرقة أثناء سبحاتها في إحدى البحيرات المتسخة.

وأوضحت الصحيفة أن السيدة صاحبة المفارقة العجيبة أم لطفلين وتقيم في مدينة إيران شهر الواقعة بجنوب شرق إيران.

وأشارت الصحيفة إلى أن الضفدع سيخضع لمزيد من التجارب الجينية والتشريحية.

ونقلت الصحيفة الإيرانية عن الدكتور أمين فرض، الخبير في علم الأحياء العيادي، قوله: "يتشابه الكائن مع الضفادع في الأصابع وحجم وشكل اللسان."

يذكر أن التاريخ الطبي حافل بقصص عن أناس نمت داخل أجسامهم ضفادع وسحالي وثعابين.

وتعد أشهر الحالات في هذا الصدد هي حالة السيدة كاثرينا جايسليرين التي كانت تعيش في القرن السابع عشر بألمانيا وعرفت باسم "السيدة التي تتقيأ ضفادع".

وبعد موت جايسليرين في عام 1662 أخضعها الأطباء للتشريح لكنهم لم يعثروا على أي دليل على أنها حملت يوما ما حيوانات داخل جسدها.