المنبر الحر

الأبواب الرئيسية

صفحة الغلاف
أدب 1
الأدب2-نزار ب. الزين
علوم و صحة
 تكنولوجيا
دراسات إجتماعية
المنوعات

 

جرائم العرض

موضوع معروض للنقاش

شاب فلسطيني يقتل شقيقته "الحامل من والدها"

            قتلت شابة فلسطينية (17 عاما) حملت من والدها بعد ان اغتصبها, بايدي شقيقها في قرية بالضفة الغربية حسبما افادت صحيفة فلسطينية اليوم الجمعة 18-3-2005 . وخنق الشاب (27 عاما) شقيقته في قرية بلعا في منطقة طولكرم (شمال الصفة الغربية) حسبما افادت صحيفة الايام.

والقى جهاز الامن الوقائي الفلسطيني القبض على القاتل المفترض الذي اقر خلال التحقيق انه "قرر قتل شقيقته بعدما شاهد علامات الحمل عليها". واقر ايضا ان شقيقته اعترفت له اثناء قيامه بخنقها ان والدها هو الذي اغتصبها لكنه واصل عملية الخنق "للتخلص من العار".

وقال الشاب ان والدهما (52 عاما) كان حاضرا اثناء قيامه بخنقها لكنه فر من البيت بعد ان سمعها تعترف بانه الفاعل. وفي رسالة مفتوحة الى رئيس واعضاء المجلس التشريعي, نددت "جمعية المرأة العاملة الفلسطينية للتنمية" بهذه الجريمة مطالبة باقرار قوانين "لحماية المرأة والفتاة من العنف".

وفي رسالة نشرتها في صحيفة "القدس", اكدت الجمعية ان الفتاة كانت اشتكت اباها للشرطة بعد ان علمت خلال فحص طبي بانها حامل. وقالت الجمعية ان الشرطة "لم تعتقل الوالد, ولم تستجوبه حتى".

واكدت الجمعية ان الفتاة وضعت مؤقتا تحت حماية محافظ طولكرم ثم اخضعت لعملية اجهاض قبل ارسالها الى منزلها حيث قتلها شقيقها. و"جريمة الشرف" هذه هي الثانية التي يكشف عنها في الاراضي الفلسطينية في الايام العشرة الاخيرة, وكان والد قتل ابنته (18 عاما) طعنا في الثامن من مارس/اذار في بيت لحم (الضفة الغربية) بعد ان اشتبه باقامتها علاقة غرامية مع رجل خارج اطار الزواج.