علوم ( غذاء و دواء ) 

الأبواب
الرئيسية

صفحة الغلاف
أدب 1
الأدب2-نزار ب. الزين
علوم و صحة
 تكنولوجيا
دراسات إجتماعية
المنوعات
 


 

 

الأسماك و زيوتها

 

 

 

 

-1-

الأسماك

           

               الأسماك من الحيوانات البحرية، وهو طعام كثير الغذاء ومفيد وسريع الهضم؛ ولذلك كان أنسب الأغذية للمرضى الناقهين والشيوخ.

التفاصيل

-2-

الأسماك والخضر

حصن منيع ضد النوبات القلبية

 وفول الصويا أغنى المواد الغذائية

عن الشرق الأوسط على الشبكة

 

         ساندويتش تونة وحفنة من حبات الذرة قد تكون وجبة افطار مفضلة، ولكنها في الحقيقة ذات اثر بالغ في تقليل خطر التعرض للنوبة القلبية

التفاصيل

 -3-

زيت السمك

       اكتشف العلماء في خمسينات القرن الماضي أن شعب الاسكيمو تقل بينهم نسبة الإصابة بأمراض القلب مقارنة بشعوب العالم الأخرى والفرق بينهم وبين باقي سكان العالم هو اعتمادهم الغذاء البحري.

التفاصيل

-4-

وجبة سمك أسبوعيا

مفيدة للمخ

               توصلت  دراسة علمية حديثة إلى أن تناول السمك مرة واحدة في الأسبوع على الأقل، جيد للمخ ، ويبطئ من تأثير الشيخوخة.

 التفاصيل

-5-

وجبة من الأسماك

أسبوعيا ، تقي من أمراض القلب

سمير شطارة - أوسلو


            
 
أكدت  دراسة نرويجية حديثة أن تناول الأحماض الدهنية السمكية المعروفة بـOMEGA3 -وهي دهنيات حمضية غير مشبعة- تحمي القلب من خطر تصلب الشرايين وتحميه من الأمراض.

التفاصيل

-6-

الأسماك

تعزز الأداء العقلي

لاحتوائها على أحماض أوميغا 3 الدهنية

مشاركة : مازن النجار

          كشفت دراستان نشرتا بدورية المجلة الأميركية للتغذية الإكلينيكية أن تناول الأسماك الغنية بأحماض أوميغا -3 الدهنية يمكن أن يعزز الأداء العقلي (الإدراكي) للمسنين.

التفاصيل

-7-

دهون أوميغا 3

المتوفر في زيوت الأسماك

مفيدة في علاج الأمراض النفسية

      مع  تفاقم مشكلة السمنة في أنحاء متفرقة من العالم، يعتقد البعض أنه ليس هناك حاجة لإضافة أي نوع آخر من الدهون إلى الأنظمة الغذائية الغنية بطبعها، ولكن الغالبية تجهل أهمية بعض أنواع من الدهون

التفاصيل

-8-

زيت السمك يهزم السكتات الدماغية

    توصلت دراسة أميركية جديدة إلى أن زيت السمك يحتوي على مكوّن قد يساعد الأشخاص على التعافي من السكتات الدماغية. وقال الطبيب المسؤول عن الدراسة إن حمض الدوكوزاهكسائينويك (نوع من الأوميغا-3) الموجود في زيت السمك يُعد عاملاً معالجاً

التفاصيل

-9-

زيت السمك يحقق الشفاء من اللوكيميا "ابيضاض الدم"
  كشفت دراسة أجرتها جامعة ولاية بنسلفانيا الأميركية عن أن أحد المركبات المشتقة من مكونات زيت السمك قد يساعد على تحقيق الشفاء التام من أحد أنواع مرض اللوكيميا

التفاصيل

-10-

السمك يقي من فقدان الذاكرة المبكر و ينشط الدماغ

    كشفت دراسة نشرت على مجلة التايم الامريكية، ان تناول السمك بصورة مستمرة، يحمي من عوارض فقدان الذاكرة بصورة جزئية أو كلية وما يعرف بـ مرض الزهايمر، بالاضافة الى تنشيط الدماغ والتفكير

التفاصيل

-11-

أوميغا 3

يقوي الذاكرة ويكافح الزهايمر

    وجدت دراسة بحثية حديثة أن الأحماض الدهنية مثل "أوميغا 3" قد تحد بشدة من مخاطر فقدان الذاكرة أو الإصابة بمرض الزهايمر.

وتابع باحثون من جامعة كولومبيا، بنيويورك،على مدار أكثر من عام العادات الغذائية لـ1219 شخصا، تجاوزت أعمارهم سن 65 عاما، ثم اخضعوا لاختبارات لتحديد مستوى بروتين يسمى "بيتا اميلويد،" ويرتبط البروتين بمشاكل الذاكرة ومرض الزهايمر.

ووجد العلماء أن المشاركين الذين تناولوا أغذية غنية بالأوميغا 3 تراجعت بحدة مستويات البروتين في دمائهم، وبلغ التراجع ما بين 20 إلى 30 في المائة مع كل غرام واحد من "أوميغا" تتم إضافته إلى نظامهم الغذائي، والغرام الواحد هنا يعادل حفنة من الجوز، أو نصف قطعة من سمك السلمون.

وقال د. نيكولاوس سكارميس، من المركز الطبي لجامعة كولومبيا، والذي قاد فريق البحث: "كلما استهلكت المزيد، انخفض معدل بروتين أميلويد."

وسبق وأن أكدت دراسات أخرى أن تناول الأوميغا 3 بصورة مستمرة يحمي من عوارض فقدان الذاكرة بصورة جزئية أو كلية وما يعرف بمرض الزهايمر، بالإضافة إلى تنشيط الدماغ والتفكير.

ووجد بحث أجري عام 2010 أن الأفراد الذين يملكون مستويات عالية من حامض الأوميغا 3 أس في دمهم، تنعكس قدراتهم بصورة جلية على اختبارات الذاكرة، بمعدلات أعلى من أولئك الذين تنخفض لديهم مستويات الاوميغا 3.

ويشار إلى أن الأسماك، خصوصاً سمك السلمون، تحتوي على مجموعة من الفيتامينات والبروتينات بالإضافة إلى الأحماض الزيتية مثل أوميغا 3 أس.

وجدت دراسة بحثية حديثة أن الأحماض الدهنية مثل "أوميغا 3" قد تحد بشدة من مخاطر فقدان الذاكرة أو الإصابة بمرض الزهايمر.

وتابع باحثون من جامعة كولومبيا، بنيويورك،على مدار أكثر من عام العادات الغذائية لـ1219 شخصا، تجاوزت أعمارهم سن 65 عاما، ثم اخضعوا لاختبارات لتحديد مستوى بروتين يسمى "بيتا اميلويد،" ويرتبط البروتين بمشاكل الذاكرة ومرض الزهايمر.

ووجد العلماء أن المشاركين الذين تناولوا أغذية غنية بالأوميغا 3 تراجعت بحدة مستويات البروتين في دمائهم، وبلغ التراجع ما بين 20 إلى 30 في المائة مع كل غرام واحد من "أوميغا" تتم إضافته إلى نظامهم الغذائي، والغرام الواحد هنا يعادل حفنة من الجوز، أو نصف قطعة من سمك السلمون.

وقال د. نيكولاوس سكارميس، من المركز الطبي لجامعة كولومبيا، والذي قاد فريق البحث: "كلما استهلكت المزيد، انخفض معدل بروتين أميلويد."

وسبق وأن أكدت دراسات أخرى أن تناول الأوميغا 3 بصورة مستمرة يحمي من عوارض فقدان الذاكرة بصورة جزئية أو كلية وما يعرف بمرض الزهايمر، بالإضافة إلى تنشيط الدماغ والتفكير.

ووجد بحث أجري عام 2010 أن الأفراد الذين يملكون مستويات عالية من حامض الأوميغا 3 أس في دمهم، تنعكس قدراتهم بصورة جلية على اختبارات الذاكرة، بمعدلات أعلى من أولئك الذين تنخفض لديهم مستويات الاوميغا 3.

ويشار إلى أن الأسماك، خصوصاً سمك السلمون، تحتوي على مجموعة من الفيتامينات والبروتينات بالإضافة إلى الأحماض الزيتية مثل أوميغا 3 أس.