علوم و صحة

 إكتشافات و بحوث علمية

الأبواب
الرئيسية

صفحة الغلاف
أدب 1
الأدب2-نزار ب. الزين
علوم و صحة
 تكنولوجيا
دراسات إجتماعية
المنوعات

الصيدلية المهاودة

أناهايم/ كاليفورنيا

Discount Pharmacy

1150 N.Harbor Blvd.

Anaheim, Cal 92801

1(714) 520-9085

USA
 

 

الدكتور رياض عبد الكريم

Riad Z. Abdelkarim,M.D.

Diplomat of American Board

of Internal Medicine

1801 W,Romnya Drive

Ste. 305

Anaheim, California 92801

USA

1-714-808-9305

 

 

 

 

مقويات الذاكرة 

-1-

الزنك

 يساعد على تقوية ذاكرة المراهقين

أظهرت دراسة علمية حديثة أن جرعات يومية من الزنك تساعد على تقوية ذاكرة الطلاب الذي تتراوح أعمارهم بين 11 إلى 13 عاماً.

و حقق المشاركون في الدراسة وهم 209 طالباً في الصف السابع، تناولوا خلال الفترة ما بين عام 2002 إلى 2004، 20 ملليغرام من الزنك مع عصير البرتقال، أداءً أفضل من حيث استعادة المعلومات وتذكرها عن نظرائهم الذين تلقوا جرعات أقل، أو عقاقير وهمية.

ولم يلحظ الباحثون أي تغييرات من حيث تفاعل  التلاميذ الذين تناولوا جرعات الزنك مع محيطهم الاجتماعي أو تحصيلهم الدراسي، نقلاً عن الأسوشيتد برس.

وعبر جيمس بينلاند، الذي قاد فريق البحث الذي أجري لتحديد الجرعات اليومية اللازمة للمراهقين من مكملات الزنك الغذائية عن ثقته في الكشف قائلاً "أنا واثق للغاية فيما يتعلق والربط بين المادة والذاكرة."

ويشار إلى أن غالبية الدراسات السابقة تناولت تأثير المادة على الأشخاص البالغين.

 -2-

حبة تقوي الذاكرة علوم

 

         يقول علماء أمريكيون إنهم اخترعوا حبة تقوي الذاكرة، وهي تعتمد أساسا على مادة CX717K، أحد المركبات المعروفة بـ"الأمباكينات"التي تدعم عمل الدماغ كيميائيا.

وقد أجريت التجارب في بريطانيا على 16 متطوعا حرموا من النوم قبلها، واتضح أن الحبة تزيد من قدرة من تناولها منهم على الانتباه والتركيز.

وقال مخترعها الدكتور جاري ليننتش من جامعة كاليفورنيا لمجلة "النيو ساينتيست" إنها قد تستعمل لمعالجة داء الزهايمر، كما تعتزم الشركة المنتجة "كورتيكس" استخدامها في علاج فقدان التركيز عند الأطفال.

كما قد تستعمل كالأقراص التكميلية الممكن اشتراؤها من طرف الأصحاء في أي محل، لكنها ما زالت تتطلب إجراء عدة تحاليل واختبارات قبل تسويقها.

ويقول الدكتور لينتش إن سر الحبة هو كونها تجعل النورونات أو الخلايا العصبية تتواصل مع بعضها بطريقة أفضل، وأضاف: "كلما تعب الشخص كلما أصبح الاتصال بين خلايا دماغه أقل جودة، وذلك ما تقوم بإصلاحه الـ CX717K.

ويقول الدكتور إن لا تأثيرات جانبية للحبة لأنها ليست منشطا كالأمفيتامينات، وبالتالي لن يحرم مستعملوها من النوم.

وقالت باربارا ساهاكيان من جامعة كامبريدج في بريطانيا إن "الجميع يؤمن بنجاعة الأمباكينات، لكن ينبغي استعمالها للتطبيب فقط، وليس من طرف الأصحاء كما يحصل مع عدة أدوية".