المنوعات 2

إبتسامات - طرائف - غرائب

الأبواب
الرئيسية

صفحة الغلاف
أدب 1
الأدب2-نزار ب. الزين
علوم و صحة
 تكنولوجيا
دراسات إجتماعية
المنوعات

 

 

 

 

 



 

إبتسامتان

شاي أخضر و زبدة و عسل

مشاركة : عبد الهادي شلا 

شاي أخضر

ذهبت سيدة إلى الطبيب و قد تورم وجهها و امتلأ ببقع زرقاء و نيلية

سألها الطبيب : "خير ، ماذا جرى لك ؟"

أجابته بعين دامعة : " يا دكتور ، كلما عاد زوجي من عمله ، يباشر بضربي فوق كل جزء من جسدي ! بلا رحمة أو شفقة "

أجابها الطبيب مندهشا : " و لكني أعرف زوجك على أنه إنسان جيد و عاقل و لا أتصوره بهذا العنف !"

ردت مؤكدة : " أقسم لك أن هذا ما يحصل منه كل يوم "

صمت الطبيب بعض الوقت ، ثم قال لها جادا : " هاك هذا الدواء السائل ، مصنوع من خلطة من الشاي الأخضر و بعض الأعشاب المفيدة ، كلما شعرت أنه أصبح على أعتاب المنزل ، تمضمضي به و حتى لو وصل استمري بالمضمضة ، ثم  ارجعي  لي  بعد  أسبوعين  لأرى  النتيجة "

عادت بعد اسبوعين إلى عيادة الطبيب ، الذي أدهشه نقاء وجهها ، فسألها و قد ارتسمت ابتسامة عريضة على وجهه :

" كيف جرى الأمر ؟" فأجابته فرحة : " نفذت تعليماتك حرفيا فكلما عاد من عمله  أملأ فمي بالشاي الأخضر و أتمضمض حوال نصف ساعة ، و قد نجحت وصفتك نجاحا باهرا !"

أجابها و قد أشرق وجهه : " لو تبقين فمك مغلقا عندما يعود زوجك دون أن تنهالي عليه بالأسئلة و الطلبات ، لما جرى لك ما جرى"

زبدة و عسل :

قال زوج لزوجته : //ياه ..لكم أحب "لوبارك"//

فأجابته  : // طالما صارحتني بالحقيقة ، فأنا أيضا أصارحك ، بأني أحب محمود ! //

فرد عليها غاضبا :// " لوبارك" ،زبدة ، يا  هانم // فأجابته على  الفور :// و محمود عسل يا بيه !!!!"//