الأدب 2

مجموعات  قصصية

  نزار بهاء الدين الزين

الأبواب
الرئيسية

 

صفحة الغلاف
أدب 1
الأدب2-نزار ب. الزين
علوم و صحة
 تكنولوجيا
دراسات إجتماعية
المنوعات

سيرة ذاتية
نزار ب. الزين


- تتجاوز قصصي القصيرة غير المطبوعة المائة و خمسين قصة و أقصوصة
إضافة إلى  :

-  ثمانية أعمال روائية صغيرة ذات طابع وطني تحت مسمى كيمنسانيا

 ( الكيمياء الإنسانية )
-  ثمانية أعمال روائية صغيرة تحت عنوان كنز ممتاز بك
-  عمل روائي طويل واحد

 تحت عنوان عيلة الأستاذ

- عشر حكايات للأطفال
- عدد من الدراسات الأدبية و الفكرية نشرت في الصحف الكويتية (الراي العام - القبس - الوطن ) و العربية في أمريكا ( أنباء العرب - العرب ) و بعض المواقع الألكترونية المهتمة بالأدب .
أما عني شخصيا فأنا :
- نزار بهاء الدين الزين
- من مواليد دمشق في الخامس من تشرين الأول ( أكتوبر ) من عام 1931
- بدأت حياتي العملية كمدرس في دمشق لمدة خمس سنوات
- عملت في الكويت كأخصائي إجتماعي و مثقف عام ، لمدة 33 سنة قبل أن أتقاعد عام 1990، إضافة إلى عملي الإضافي في صحف الكويت .
- كتبت أول مجموعة قصصية بعنوان ( ضحية المجتمع ) عندما كنت في الثانوية العامة عام 1949
- كتبت مجموعتي الثانية ( ساره روزنسكي ) سنة 1979
- و إضافة إلى عشقي للأدب فإنني أهوى الفنون التشكيلية كذلك ، و قد أقمت معرضا لإنتاجي الفني في شهر أكتوبر 1999 في مدينة دمشق/ مركز المزة الثقافي خلال إحدى زياراتي للوطن ضمت 55 لوحة .
أعيش في الولايات المتحدة منذ إنتهاء خدمتي في الكويت أي منذ عام 1990 و أدير حاليا مع إبني وسيم مجلة ( العربي الحر ) الألكترونية - عبر الأنترنيت ؛
و عنوان الموقع : 
www.freearabi.com

 

 

مجموعة عرب أمريكيون               

زوجان ساذجان 

أقصوصة 

نزار ب. الزين*

.

 

    كان الزوجان يدرسان معا اللغة الإنكليزية تمهيدا لدخول امتحان الجنسية الأمريكية ، و بعد انتهاء الحصة الدراسية ، تأخرا مع المدرس للاستفسار عن بعض ما كان غامضا بالنسبة إليهما ، ثم ودعاه و غادرا حجرة الصف ..

و في طريقهما إلى موقف السيارات ، لمحا مدرستهما للفصل الدراسي السابق "مسز دورمَن".  

كانت الإضاءة في الساحة المؤدية إلى الموقف ضعيفة للغاية ، و مع ذلك تمكنت الزوجة من تمييزها ، و لكن المسز دورمن أخذت تمشي بحذر متلفتة يمنة و يسرة  ، فغذّا السير وراءها حتى أدركاها ، و بكل  طيبة  أكدا  لها  استعدادهما  لمرافقتها  حتى سيارتها ..

و لكنها  لم  تفه  ببنت  شفة ، بل أسرعت في مشيتها أكثر ، و كأنها تهرب من خطر ما !

و بسذاجة طفلين أسرعا بدورهما حتى أدركاها  ثانية ..

و لكنها أخذت تجري الآن ، فجريا وراءها ،

ثم ..

تصادف أن مر أحد الزملاء الدارسين عائدا نحو غرفة الصف لسبب ما

عندها توقفت " مسز دورمن" لاهثة !!!

ثم ..

تنفست الصعداء فأفرغت ما في رئتيها دفعة واحدة ..

ثم

ثم اقتربت من الدارس فهمست في أذنه ، فما كان منه إلا أن لوى على عقبيه راجعا معها

ثم .

و بكل سذاجة ، تابع الزوجان السير ، معهما  تارة و خلفهما  تارة أخرى ،

ثم ..

ما أن بلغت سيارتها ، حتى ولجتها بسرعة البرق ، و بسرعة البرق انطلقت دون كلمة شكر أو عبارة وداع

ثم

و بكل  سذاجة ، اقترب  الزوج  من  زميله  الدارس ، فسأله  مندهشا : << ترى مم كانت  "مسز دورمَن"  خائفة ؟ هل ظلمة المكان مخيفة لهذه الدرجة؟!>> فانفجر هذا ضاحكا حتى بانت لهاته ،

ثم .

لملم ضحكته بصعوبة و هو يجيبه :

-  كانت خائفة منكما ، ألستما عربيين ؟!!!

ثم ....

ألم تلاحظا نجمة داود المعلقة على صدرها ؟!؟!

 

-------------------------

*نزار بهاء الدين الزين

   سوري مغترب

   عضو إتحاد كتاب الأنترنيت العرب

الموقع :  www.FreeArabi.com

زوجان ساذجان 

    أقصوصة 

نزار ب. الزين*

.

*****

    

 

 -1-

الأستاذ الراقي /نزار

هم يخافون العرب لأنهم لم يعتادوا علي أن يواجهوهم ولم يعتادوا علي أن يتعاملوا مع أصحاب حق ..ولكن اذا ألقوا نظرة علي التاريخ الأسرائيلي وسيعرفون من هم الارهابييون.
سيدي وأستاذي الفاضل يستحضرني قول أحد مشاهيرهم عن العرب وهو (كيانورييفز)
العربأقوياء ما يكفي وهم قادرون علي تدمير العالم بأسره ،لذا يجب ان نبيدهم جميعا .
هكذا رعبهم الأبدي من العرب وسيبقون مرعوبين لأننا أصحاب حق
دمت سيدي بخير

سميرة عبد العليم فلسطين/رفح

دنيا الرأي                                    5/12/2010

http://pulpit.alwatanvoice.com/articles/2010/12/02/215336.html

الرد

أختي الفاضلة سميرة

صحيح ، نحن أصحاب حق ، و لكننا  متشرذمين بحيث نضيع حقوقنا بأيدينا ، و تشرذمنا أفرز متطرفين يزيدون من عداء الآخرين ضدنا ، و لا أمل لنا أختي الكريمة سوى باتحادنا أو على الأقل اتحاد آرائنا

شكرا لمشاركتك القيِّمةالتي رفعت من قيمة النص

مع خالص المودة و التقدير

نزار

-2-

المشكل أن الإعلام العربي متقاعس عن تبديد صورة العربي الإرهابي .. بينما هم من يقتلوننا بدم بارد .
المثلث مقلوب يا استاذي .. فهذا مثلما يحدث مع الفلسطنيين عندما يدافعون عن أرضهم .. يقال انهم أرهابيون .. بينما اليهود يعملون فيهم القتل ، ويتباكون كالتماسيح .. نحن نستقبلهم في بلادنا بالورود ، وهم يعاملوننا بهذا التوجس .
القصة الحقيقة أثارت غضبي وحنقي ، على كرامتنا التي أهدرت وعلى هذا الغباء من قبل المرأة سلمت من كل سوء

فايزة شرف الدين مصر

دنيا الرأي                                    5/12/2010

http://pulpit.alwatanvoice.com/articles/2010/12/02/215336.html

الرد

صدقت يا أختي الكريمة

نحن مقصرون بحق أنفسنا ليس فقط في المجال الإعلامي و يكفي أننا متقرقون مشتتون متشرذمون مما يفقدنا احترام الآخرين

شكرا لاهتمامك بالموضوع و مشاركتك القيِّمة في نقاشه

مع خالص المودة و التقدير

نزار

-3-

الاخ الاستاذ نزار الموقر

أنا لا الوم الدرسة ولا اغضب منها بعد ان بث الاعلام الاسود الرعب في نفوس البشر لمآرب تخفى عليهم هناك ولا تخفى علينا هنا. يقول المثل: كثرة الدق تفك اللحام. ويقول آخر : مجنون رمى حجرا في بئر , مائة عاقل لا يخرجوه. قضية الارهاب امتصت للاسف معنى النضال المشروع للشعوب وهذا ما راق للنوايا الخبيثة وهم يدرون الحقيقة لكنهم يلوون ذراعها جهارا نهارا. للاسف حجتنا الرسمية هزيلة بل واكثر من منافقة رغم ان اوطاننا تقسم وتتشرذم المواقف ويدافع اصحاب الباطل عندنا عن مقولة الغرب المتصهين لغاية في نفوسهم المريضة
سلمت اخي نزار من كل سوء

عدنان زغموت فلسطين/قطر

دنيا الرأي                                    5/12/2010

http://pulpit.alwatanvoice.com/articles/2010/12/02/215336.html

الرد

صدقت يا أخي ابو محمد

فالمشكلة تكمن فينا قبل لوم الآخرين ، و ها نحن نرى حقيقة زعمائنا من خلال فضح الوثائق في موقع وكلس ، نعم لقد أضعنا قضيتنا بأيدينا منذ معاهدات سيء الذكر أنور السادات ، و لا زلنا نتردى

و الحديث يطول و لا مجال له في هذه العجالة

أشكرك جزيل الشكر لاهتمامك بالأقصوصة

و دمت بخير و سعادة

نزار

-4-

الاديب الكبير نزار ب. الزين..

ان العنصرية المتفشية فى امريكا قد اعمت قلب تلك المعلمة كى تفكر ولو مجرد تفكير عابر بانهما من تلاميذها السابقين فلم تتفرس وجهيهما ولم تفكر الا فى الهرب والخوف..
انها العنصرية التى شيدت على اكاذيب الدعاية الاعلامية الصهيونية القادرة على التغلغل فى كل مكان وكل بيت فى الغرب كله..
ونبقى نحن هنا نصارع ونتعارك فى بيئتنا ولن نبرحهها وبالتالى لن نضر الا انفسنا وهذا ما يحدث الان...
قلم جميل وهادف..
تحايا عبقة بالزعتر

زياد صيدم فلسطين/غزة

دنيا الرأي                                    5/12/2010

http://pulpit.alwatanvoice.com/articles/2010/12/02/215336.html

الرد

أخي الكريم أبو يوسف

الإعلام الموجه من قبل الصهيونية العالمية يسيطر فعلا على أذهان كل الناس و لن يقف في وجهه غير إعلام موجه أقوى منه لصالح قضايا العروبة ، فمن اين لنا ذلك ؟ إعلامنا يا اخي مكرس كما تفضلت - ليزيد فرقتنا الطائفية و الشعوبية و يعزز ضعفنا و استسلامنا

شكرا لمشركتك الحيوية و ثناتئك الدافئ ،

 مع تحايا عبقة بالياسمين

نزار

-5-

نعم هذه الحقيقة

البشاعة التصورية لامم تجهل من نكون
ولامم تكذب وتصدق الكذب
ولامم تشوه وجه التاريخ
فالعربي انقى من مائهم الدنس
ولكن ل
11 سبتمبر استقاظة التوتر الابدي مابيننا وبينهم
شكرا استاذ نزار على هذه اللقطة المختطفة من واقع الغربة للعرب اينما كانوا وخصوصا في بلاد "عمهم سام".... والضمير يعود عليهم هم

نحن لا عم لنا من وراء البحار
تقديري
ونهارك طيب

فاطمة الزهراء العلوي المغرب

دنيا الرأي                                    5/12/2010

http://pulpit.alwatanvoice.com/articles/2010/12/02/215336.html

الرد

أختي الفاضلة أم مهدي

لا شك أن ل 11 سبتمبر تأثير كبير في زيادة تحسبهم تجاهنا ، إلا أن سياساتهم في السابق هي التي إلى تطرف تلك الفئة و فعلها  الذي لام يخدم القضية العربية بقدر ما زادها بؤسا ...

شكرا لمشاركتك التفاعلية و دمت بخير و سعادة

نزار

-6-

استاذي الفاضل نزار الزين .. الله يسعد أوقاتك .. هما ربما ساذجين .. ونحن العرب فينا هذه السذاجة ولكن هي علام كل هذا الخوف ؟
ألم تكن مدرستهما وتعرفهما وتعرف جيدا إن كانا ساذجين أم لا ؟ يا الهي كم يخافون على أنفسهم وكم لا نخاف نحن على أنفسنا أبداً ؟
شكرا لك أستاذي الفاضل .. قصة أدهشتني بالفعل .. كان الله بالعون والله يعطيك الصحة والسعادة استاذي نزار .

ميساء البشيتي فلسطين/البحرين

دنيا الرأي                                    5/12/2010

http://pulpit.alwatanvoice.com/articles/2010/12/02/215336.html

الرد

أختي الفاضلة ميساء

أحداث 11 سيتمبر جعلت الكثيرين يتوجسون من العرب خاصة و المسلمين عامة و يبدو أن الزوجين كانا يحبان معلتهما السابقة حتى اهتما بها لهذه الدرجة بينما هي اشبعها الإعلام الصهيوني رعبا منهم

شكرا لمشاركتك القيِّمة

و دمت بخير و رخاء

نزار

-7-

في الوقت الذي يبحث فيه الزوجان عن الجنسية الأمريكية
تفر هي منهم وجلاً
قاعدة ثابتة لاتحيد قيد أنملة أن العربي مازال في نواظر الغرب ذلك الإرهابي المهاب
فكر مائق لاذع
أستاذنا الجليل ...
عمق الفكرة , وروعة المفردة , وبراعة انتقاء الصورة
وعنصر المفاجأة في نهاية النص أذهلتني
بورك القلب والقلم

رنيم مصطفى مصر

رابطة الواحة                                                 4/12/2010

http://www.rabitat-alwaha.net/moltaqa/showthread.php?46462-زوجان-ساذجان-أقصوصة-نزار-ب.-الزين

الرد

أختي الفاضلة رنيم

من أوصل هذا العربي الإرهابي إليهم ؟

أليس عجزنا الإعلامي ؟ في مواجهة الإعلام الصهيوني ؟!

و الذي لم يتمكن من إيضاح الأسباب و الملاباسات ...

و الحديث يطول أختي الكريمة

***

مرورك طيِّب و ثناؤك شهادة شرف أعتز بها

فلك الشكر و الود بلا حد

نزار

-8-

قصة تختصر واقعا مبكيا ، بقلمك المبدع أخي الحبيب نزار الزين
أطال الله عمرك بكل خير .

مازن اللبابيدي الأردن

رابطة الواحة                                                 4/12/2010

http://www.rabitat-alwaha.net/moltaqa/showthread.php?46462-زوجان-ساذجان-أقصوصة-نزار-ب.-الزين

الرد

أخي الفاضل مازن

ممتن لمشاركتك و ثنائك الدافئ

أما دعاؤك الطيِّب فقد أثلج صدري

عميق مودتي لك

نزار

-9-

أستاذنا الفاضل نزار
قصة جميلة , سلِسة , إطارها متماسك , وكلماتها دون إسهاب
قدمت َ لنا تعريفا ً حقيقيا ً للتصوّر الغربي عن الإنسان العربي (حكما ً هناك استثناء) 
تقديري لك أستاذي الفاضل .

عبد السلام حمزة سوريه/حلب

منتديات المجد                                        5/12/2010

http://4-hama.com/showthread.php?p=133129#post133129

الرد

أخي المكرم عبد السلام

هذا صحيح بالنسبة للبعض و لكننا لا نستطيع التعميم كما تفضلت -

و إن كانت أحداث 11 سبتمبر غذت ذلك الإتجاه السلبي

***

أخي الكريم ثناؤك على الأقصوصة

وسام زينها و شرف صدري

فلك من الشكر جزيله و من المودة عميقها

نزار

-10-

سلام عليك ... الأدبي العربي والسوري المحترم ...
قصة جميلة ، مكثفة ، ذات معاني دلالية عميقة ، وضاربة الجذور إلى الزمان القديم...
هذه حكايتنا مع اليهود ومع الغرب عموما ...
من خوف الغرب منا ... إلى تشويه صورة العربي والمسلم خاصة ..
إلى الدعاية الإعلانية التي تروجنا ، وحوشا ، ذوي أنياب ، تريد أن تأكل الغربي ...
إلى الدلالة التي أشارت إليها هذه الأقصوصة ... وهي تصور لنا خوف وجبن اليهودي من العربي الذي أثبت شجاعته ، في غير ميدان ، وإن كانت هذه الإشارة بعيدة قليلا ....
سلمت يداك أديبنا الكبير الأستاذ نزار ...

محمد حليمة سوريه

منتديات نور الأدب                                         6/11/2010

http://www.nooreladab.com/vb/showthread.php?p=99943#post99943

الرد

أخي المكرم محمد

لا شك أن الإعلام الصهيوني و المتغلغل في صميم الإعلام الغربي

له أكبر تأثير كما تفضلت بتشويه صورة العربي

و خاصة في غياب إعلام عربي فاعل

***

ممتن أخي الكريم لتفاعلك مع أحداث الأقصوصة

و مشاركتك القيِّمة في نقاش النص

و ثناؤك الدافئ عليه

مع خالص المودة و الإحترام

نزار

 -11-

والدي الفاضل:
ورؤية أخرى لواقع ما زلنا نحصد أفعاله
برغم ان أوجه الإرهاب أصبح متمرسا بكل الدول
إلا ان صفة العربي له وجهه المرعب....سردية موجزة تحاكي واقعنا
سلمت لنا وأطال الله بعمرك.

لمى ناصر- سوريه/السعودية

رابطة الواحة                                                 8/12/2010

http://www.rabitat-alwaha.net/moltaqa/showthread.php?46462-زوجان-ساذجان-أقصوصة-نزار-ب.-الزين

الرد

إبنتي الأثيرة لمى

هذا ما يمكن أن نسميه "فن قلب الحقائق"

فإرهابيو العالم نعتونا بالإرهابيين

حتى أخافوا المعلمة من تلاميذها السابقين

***

شكرا لمشاركتك في نقاش النص و الإشادة به

و ألف شكر لدعائك الذي أثلج صدري

فلك خالص مودتي و احترامي

نزار

-12-

نعم هكذا أرادت الصهيونية
والآلة الأمريكية للعربي أن يكون
حشو المعلومات المضللة عن العربي والإرهاب ثم المسلم والإرهاب

وما زلنا نتمسك بأن أمريكا هي الضمان لنا ولحياتنا
نقتتل ونتحارب ونستدعي راعي البقر ليكون في صفنا ضد من هو في الواقع أخا لنا
شكرا على هذه الإضاءة في عتمة تفكيرنا

محمد ذيب سليمان

رابطة الواحة                                                 8/12/2010

http://www.rabitat-alwaha.net/moltaqa/showthread.php?46462-زوجان-ساذجان-أقصوصة-نزار-ب.-الزين

الرد

أخي المكرم محمد ذيب

إنها سياسة الهيمنة يا أخي المقترنة بالإنحياز التام

لصالح ربيبتهم الدولة الصهيونية

مستخمين كل وسائل الإرهاب

ثم يتهموننا بالإرهاب

ما جعلهم يخيفون معلمة من تلاميذها القدماء الطيبين

***

شكرا أخي الكريم لمشاركتك في نقاش النص

و لثنائك على أهدافه

و على الخير دوما نلتقي

نزار

-13-

ليسا ساذجين لكنهما غريبين والغريب أعمى
قص جميل أديبنا الرائع نزار الزين
احترامي وتقديري

إزدهار الأنصاري العراق/بغداد

ملتقى الصداقة                                  8/12/2010

http://alorobanews.com/vb/showthread.php?p=288170&posted=1#post288170

الرد

أختي الفاضلة إزدهار

صدقت ، هذه الحقيقة لم يقلها أحد قبلك

شكري الجزيل لمشاركتك القيِّمة

و ثنائك الدافئ

مع خالص المودة و الإحترام

نزار

-14-

استطعت بعناية حرفية اخفاء معالم الخوف والتحضير لمفاجأة بقص جميل وماتع
سلمت ودام حرفك محلقاً
جمال العلي - العراق/بغداد

ملتقى الصداقة                                  8/12/2010

http://alorobanews.com/vb/showthread.php?p=288170&posted=1#post288170

الرد

أسعدني ثناؤك العاطر أخي جمال

الذي فاح أريجه بين سطوري

ثم اخترق قلبي

جزيل شكري و عميق مودتي لك

نزار

 

-15-

هي بالفعل الطيبة اللامحدودة أكثر منها السذاجة أستاذ نزار
هم مرعوبون من كل ما هو عربي بحجة الإرهاب
مع أن الإرهاب من سماتهم متمثلاً بالمذابح التي ارتكبوها بحق العرب في فلسطين وسيناء والجولان ولبنان والآن العراق!!
أحييك أستاذ نزار..نص جميل بفكرته وطريقة معالجتها
احترامي

ساره أحمد العراق

منتديات العروبة                                                 9/12/2010

http://alorobanews.com/vb/showthread.php?p=288348&posted=1#post288348

الرد

أختي الفاضلة ساره

لقد اكتشفت ببراعتك مرامي النص

نعم ، هي الطيبة العربية في مواجهة لؤم الآخرين

الذين يرتكبون الإرهاب و يتهمون من يقول لهم لا بالإرهاب

***

شكرا لمشاركتك القيِّمة التي اثرت النص

مع عميق مودتي و تقديري

نزار

 

-16-

قد يكونا ساذجين فعلا و أيضا فالمسز دورمان يمكن أن تنطبع بالسذاجة فكيف تخاف من اثنين يسعيان للحصول على الجنسة الأمريكية ، حتما هما لن يفكرا أبدا بمبدأ العربي الذي قد تأخذه الحمِيّة القومية .
أقصوصة جميلة
شكرا لك سيد نزار
دمت بكل خير

شيرين

ملتقى الصداقة                                          9/12/2010

http://www.alsdaqa.com/vb/showthread.php?t=39430

الرد

أختي الفاضلة شيرين

صدقت و الله فهي معلمة ساذجة

غسل دماغها الإعلام الصهيوني

المتغلغل في كل مكان في العالم

***

شكرا لاهتمامك و رؤيتك المعمقة

لمرامي الأقصوصة

مودتي و احترامي لك

نزار

-17-

الاستاذ نزار الزين

قصة من الواقع تظهر كم هو كبير التشويه الذي صوروه بأن العرب ارهابيين ومتعطشين للقتل والبطش , والعكس هو الصحيح , نحن الضحايا , نحن الذين يجب ان نوضح للعالم ,عبر كل الوسائل بأننا انشانيون وحضاريون ونحن الضحيه ,

سلمت يمناك ، كل الاحترام والتقدير

عبد الرحمن مساعد أبو جلال الأردن

منتديات من المحيط إلى الخليج                                 9/12/2010

http://www.menalmuheetlelkaleej.com/showthread.php?p=576246&posted=1#post576246  

الرد

أخي المكرم عبد الرحمن

أين الإعلام العربي القوي

و الموحد فكرا و هدفا ؟

ليقف في وجه الإعلام الغربي

الذي يقوده إعلاميون صهاينة متمرسون

***

جزيل الشكر لزيارتك و تفاعلك مع أهداف النص

و على الخير دوما نلتقي

نزار

-18-

قصة قصيرة سيد نزار لكنها تحمل معنى عميقا، ابدعت في وصفه.. وحقيقة انا لا أفهم الغرب في كثير من الأحيان، فهم يظنون ان المسلمين ارهابيين، لكنهم يتجاهلون اعتداءاتهم على بلاد المسلمين واحتلالها بدعوى نشر الديموقراطية.. جميل هو استخدامك لرمز القلادة..
دمت بخير..

اسماعيل ابو بكر فلسطين

منتديات العروبة                                              11/12/2010

http://alorobanews.com/vb/showthread.php?t=32026&page=2

الرد

أخي المكرم اسماعيل

صدقت يا أخي ، كثير من البشر

يسقطون ما في نفوسهم على الآخرين

سواء على مستوى الأفراد أو الجماعات أو الحكومات

***

الشكر الجزيل لمشاركتك في نقاش النص

و الإعتزاز الكبير بشهادتك حول أسلوبه

مع خالص المودة و التقدير

نزار

-19-

الاستاذ الكبير نزار الزين:
اتجاه النص كان بحد ذاته مروعاً، لانه تلاعب مع حركيته بالنفس، بحيث ان المتلقي اراد للنص ان يختم بسرعة لمعرفة ما ستؤول اليه الاحداث الناجمة عن ذلك السير لكلا الطرفين، وهذا بلاشك يعد حبكاً موفقاً للقصة، والختمة وان كان كانت هنا مباشرة وموجهة بنظري الا انها اضافت طابع الحسم الى النص ولم تترك مجالاً للمزيد من التخيلات، ومع ذلك فان النص بارع جداً.
محبتي
جوتيار تمر العراق

 منتديات العروبة                             17/12/2010

http://alorobanews.com/vb/showthread.php?t=32026&page=2

الرد

أخي المبدع أدبا و نقدا جوتيار

كالعادة تحليلك موفق أضاء جنبات النص كلها

أما ثناؤك الدافئ فهو شهادة أعتز بها على الدوام

و على الخير دوما نلتقي ، معا لنرتقي

نزار

-20-

في الحقيقة السذاجة تطبع بها العرب .. ويبدو ان الغرب قد اكتسبها ايضا .
فكيف لهما بالاصرار على اللحاق بها ؟ وكيف لها تخاف ممن كانت يوما ما تؤهلهم بكل جدارة ليلحقا بالجنسية ويصبحا برباط واحد ؟
والغريب .. اننا نعلم كم يخاف منا الشعب الغربي او الشعب الاسرائيلي .. ورغم ذلك لا نستغل خوفهم بإظهار قوتنا وصوتنا .. بل نزيدهم تسلطا علينا ... ونسعى دائما للانضمام تحت اجنحتهم باسم الجنسية والانجليزية !
شكرا جزيلا لك استاذنا الكريم نزار زين.

ربى محمد خميس - الأردن

ملتقى الصداقة                                                        17/12/2010

http://www.alsdaqa.com/vb/showthread.php?t=39430&p=584294&posted=1#post584294

الرد

أختي الفاضلة أم كنان

بالتأكيد لم يخطر ببال الزوجين أن خوف معلمتهما السابقة كان منهما ، فقد كان على ما يبدو تعاملهما معها في غاية المحبة و الإحترام بدلالة إصرارهما على مرافقتها .

أما هي - فكما تفضلت -  فبالتأكيد وقعت تحت تأثير الإعلام الصهيوني و خاصة بعد أحداث تفجيرات القدس و أحداث 11 سمبتمبر .

ثم كيف نظهر باسنا و نحن في مثل هذه الفرقة و التشتت ، حتى في ميدان الإعلام !؟!؟!

***

أختي الكريمة

أفضت و أجدت في تعقيبك الكريم

فلك الشكر بلا حساب

نزار

 

-21-

على الرغم من سذاجة الدارسين و المعلمة لكني ألقي باللوم على وسائل الاعلام الغربية التي تظهر الجانب السيء للعرب وهمجيتهم واستعدادهم للنشاط التفجيري في أي وقت.
شكراً لك أ. نزار الزين
اقصوصة تكشف النوايا الداخلية

د. ليلى الديبي سوريه

ملتقى الصداقة                                                        17/12/2010

http://www.alsdaqa.com/vb/showthread.php?t=39430&p=584294&posted=1#post584294  

الرد

أختي المكرمة د. ليلى

يجب ألا نلقى اللوم عليهم و على و سائل إعلامهم

فهم لديهم قضيتهم التي ضخمها الإعلام الصهيوني

كتفجيرات 11 سبتمبر

أما إعلامنا فلم ينجح بإبراز أن هذا العنف المتطرف

كان بسبب التأييد المطلق لربيبتهم إسرائيل و المظالم

المتكررة التي أوقعوها على أم رأس كل العرب

منذ بدايات القرن الماضي

أختي الفاضلة

الشكر الجزيل لمشاركتك القيِّمة

مع خالص المودة و التقدير

نزار

-22-

الله يزيدها ذل وخوف ومن هم على شاكلتها الى يوم الدين
الى متى نتناسى عقدتهم من اسلامنا وعداوتهم لعروبتنا !!!!!!!!!!!!!!!!
حقيقي قمة السذاجة
الأخ الفاضل نزار الزين
سلمت يمينك وبوركت

سمر سعيد السعودية

منتديات المنابر الثقافية                                                       19/12/2010

http://www.mnaabr.com/vb/showthread.php?2604 زوجان-ساذجان-أقصوصة-نزار-ب.-الزين

الرد

أختي الفاضلة سمر

الحقد علينا منذ التاريخ و حتى نهاية التاريخ

و الخوف منا ينحصر في أمر واحد 

هو أن تتوحد قلوبنا و إراداتنا ذات يوم !

أما خوف "مسز دورمان" فهو بتأثير

الإعلام الصهيوني المهيمن على إعلام

الغرب و أقصى الشرق

***

أختي الكريمة

شكرا لمرورك و دعائك الطيِّب

و دمت بخير و رخاء

نزار

-23-

منتهى الجمال والفجاءة . .
قصة جديدة بزاويتها . .
توضح بشكل سافر تأثير الميديا الصهيونية على مجريات الأمور في العالم . .
وعلى تأثيرها حتى على الأفراد . .
ومن ناحية ثانية تذكرنا هذه القصة وتدفعنا نحو معرفة حجم التقصير الواقعين فيه نحن العرب . .
***
أديبنا الكبير . .
سلمت لنا . . وسلم يراعك . .
تقبل مني كامل المنى . .
دمت بصحة وخير . .
 أحمد فؤاد صوفي سوريه/اللاذقية

منتديات المنابر الثقافية                                                      19/12/2010

http://www.mnaabr.com/vb/showthread.php?2604 زوجان-ساذجان-أقصوصة-نزار-ب.-الزين

الرد

صدقت يا أخي أحمد فؤاد

فالإعلام الصهيوني مهيمن على الجماعات و الأفراد

و مؤثر حتى على الإعلام العربي المقصر

***

أخي العزيز

تعقيبك أضاء نصي و أدفأني

فلك الشكر و الود ، بلا حد

نزار

-24-

أستاذ نزار ب الزين
هذه القصة تقوم على جدلية الصراع الأزلي بيننا وبينهم
وهي تفضح نواياهم السيئة دائما وتشيد بصفاء سريرتنا
قصة تسارعت فيها الأحداث وكأني بك قد ركزت أكثر من
كاميرا في أكثر من زاوية لترصد مجريات الحدث ..
وقد فضحت اللقطات المتسارعة خوف وجبن السيدة "دورمن"... إنه
الخوف الدائم من المواجهة.
وكلما عاد الضوء للزوجين كلما وجدناهما في هدوئهما وبثقتهما التي
تدفعانهما للسير قدما .. إنه الحق لا يهاب الظلمة والطرق الملتوية ..
***
أ. نزار ب الزين
سلمت أناملك يا صاحب القلم النابش في عمق الواقع
ودمت بود دائما

طارق الأحمدي تونس

منتديات المنابر الثقافية                                                      19/12/2010

http://www.mnaabr.com/vb/showthread.php?2604 زوجان-ساذجان-أقصوصة-نزار-ب.-الزين

الرد

أخي الحبيب طارق

صحيح ما تفضلت به ،

هم دوما متوجسون بنا شرا ،

و بالتأكيد تحت تأثير الإعلام الصهيوني ،

المسيطر على معظم الإعلام في العالم .

أما نحن فقد كنا و لا زلنا ،

طيبين حتى السذاجة ،

في الكثير من مواقفنا ،

أفرادا كنا أم حكومات

***

أخي المكرم

ممتن لإشادتك باسلوب النص

أما ثناؤك لكاتبه فهو  شهادة

سأظل أعتز بها

و على الخير دوما نلتقي

نزار

-25-

إن كانا ساذجين فليس لأنهما لم يفهما ما بالأمر ولم يدركا سبب خوفها
وإنما السذاجة في بلد مثل أمريكا يعج بالجريمة والمجرمين والانحلال الأخلاقي والديني أن يفكرا أصلا بمساعدة أحد
فماذا لو كان العكس وفرارها كان متعمدا للإيقاع بهما في كمين انتقامي مثلا !
تحيتي وتقديري أستاذ نزار

شجاع الصفدي فلسطين

ملتقى الصداقة                                     19/12/2010

http://www.alsdaqa.com/vb/showthread.php?t=39430
الرد

أخي الأكرم شجاع

نظرتك إلى الموضوع من زاوية مختلفة مقنعة جدا ؛

و لكن يا أخي ، لكي نتجنب خطأ التعميم ،

فللجريمة و الإنحلال مناطق موبوءة ،

الإنسان العادي يحاول تجنبها .

***

أخي الفاضل

مشاركتك رفعت من قيمة النص و أثرته

فلك من الشكر جزيله و التقدير عظيمه

نزار

 

-26-

أستاذ نزار لي فترة لم اتابع جمال حروفك بواقعيتها
نعم فهنا في فلسطين يخافون من الأطفال وكم من طفل قتل بالرصاص والسبب كانوا يظنون أنه يحمل سلاح او قنابل وهي هكذا
فالخوف منا قد نشر وأسمونا ارهابيين وكأنها أصبحت كلمة غرزت في جبين العرب وللأسف هذا المصطلح اختلقوه وأصبحنا نردده ونؤمن به
وفي نفس الوقت نسعى اليهو ونتودد اليهم في حين يصوبون الرصاص تجاه رؤوسنا
أسأل الله أن يغير الحال للأفضل
تقديري لك استاذ نزار

لبنى عبد الفتاح فلسطين/غزة

منتديات العروبة                                 19/12/2010

http://alorobanews.com/vb/showthread.php?t=32026&page=2

الرد

أختي الفاضلة لبنى

يا مرحبا بعودتك و بتعقيبك الصائب ،

فوا عجباه ، فقد تناسوا  و تناسى معهم العالم ،

بما فيه بعض العرب ، دير ياسين ، و كفر قاسم ،

و الرصاص المصبوب ، و عشرات الأعمال الإرهابية

التي ارتكبها الصهاينة ،

و اصبحنا نحن - مقاومو  الإحتلال -  الإرهابيون !!!

***

شكرا لمرورك أختي العزيزة و اهتمامك بالنص

مع خالص مودتي و احترامي

نزار

-27-

في أمريكا يكاد كل ماهو عربي أو قل ثالثي ( نسبة إلى العالم الثالث ) يشكل عقدة بالنسبة للكثير من مواطني هذا البلد ، الذي يكاد مواطنوه يجهلون كل شيء عن ثقافة شعوب العالم الأخرى ، وبالتالي فهم ضحايا الآلة الإعلامية الأمريكية التي يتحكم فيها اللوبي الصهيوني ،

في هذاالنص الجميل يتألق الأستاذ نزار في نقل صورة واقعية لحال الكثير من الأمريكين الذين يخافون دون أن يحاولوا معرفة سبب هذا الخوف ، من كل ما هو عربي.........وهذا لعمري تقصير منهم في فهم الآخر قبل توجيه التهم إليه ونبذه.......كما حدث للزوجين الساذجين

محمد محضار المغرب

منتديات مطر                      19/12/2010

http://matarmatar.net/vb/t23066

الرد

أخي الفاضل محمد محضار

الأمريكيون العاديون متأثرون كما تفضلت

 يالإعلام الأمريكي الذي يهيمن عليه الصهاينة

و للأسف لا يوجد إعلام عربي يقف في مواجهته

***

أخي الكريم

عميق شكري لمرورك و اهتماك بالنص

و ثنائك عليه

و على الخير دوما نلتقي

نزار ب. الزين

28-

الامريكان اكثر شعوب الارض طيبة وسذاجة وغباء وصدقا
ولذلك يسهل التأثير عليهم ، اعتقد ان العرب بحاجة لتنظيم انفسهم فى لجان للدفاع عنهم او توحيد اللجان القائمة وعندها سيضظر الاعلام لتغيير سياسته حولهم ، خوفا من سطوة القانون على الاقل
نص جميل ويقول الكثير
مودتى وكل التقدير استاذ نزار

عمرو حسني مصر/السعودية

الصورة الرمزية عمرو حسنى

منتديات من المحيط إلى الخليج                               5/1/2011

http://www.menalmuheetlelkaleej.com/showthread.php?t=47195

الرد

أخي المكرم عمرو

الشعب الذي أنتج هذا الكم الهائل من العلماء و الذي حول العلم إلى تكنلوجيا على أوسع نطاق ، لا يجوز وصفه بالغباء ؛ و برأيي أن مشكلة الشعب الأميركي تكمن بالمدارس الأميريكة التي لا تهتم بالثقافة العامة ، فقد يسألك دكتور في الفيزياء أو الطب ، عن مسقط رأسك ، فللغرابة الشديدة تراه جاهلا بإسم بلدك أو موقعه ، و لذا فإنه من السهل أن يتأثر الناس هنا بالإعلام ، فيصدقون كل ما يمليه عليهم ، فما بالك إذا كان الإعلام موجها بذكاء بالغ و تلعب فيه الصهيونية دورها الكبير ؟!!..

أخي العزيز

شكرا  لاهتمامك  بالقصة  و الإسهام  بمناقشتها ، مما  رفع  من قيمتها .

و على الخير دوما نلتقي

نزار