التكنولوجيا

 عالم الروبوتات

الأبواب الرئيسية

صفحة الغلاف
أدب 1
الأدب2-نزار ب. الزين
علوم و صحة
 تكنولوجيا
دراسات إجتماعية
المنوعات


للصحافة

 

روبوت صغير

 لتشخيص سرطان البروستاتا

         يعمل  علماء بريطانيون على تطوير آلة صغيرة يتم وضعها داخل جهاز الرنين المغناطيسي وتستعمل للحصول على عينات دقيقة للفحص، لتحديد مواضع السرطان في غدة البروستاتا.

ويعتمد الأطباء حاليا تقنية الموجات فوق الصوتية لتحديد الغدة المصابة ومن ثم أخذ عينات بالإبر.

إلا أن الأطباء يعتقدون أن نوعية الصورة التي يحصلون عليها عبر تقنية الموجات الصوتية، غير جيدة، مما يجعل من تحديد مكان أخذ العينات أمرا صعبا للغاية.

ويقول الدكتور ألكس زيفانوفيك، من "إمبريال كوليدج" في لندن "عادة ما نأخذ العينات للفحص بهذه الطريقة، إلا أنها أحيانا تكون ضربة حظ أن نصيب الغدة المريضة."

ويضيف "يكون أحيانا الورم الخبيث في هذه الغدة، صغيرا جدا، وقد نخطئه أحيانا بالكامل." 

ويطور زيفانوفيك وفريق من العلماء في قسم الهندسة الميكانيكية نظاما يتيح الاستفادة من تقنية الرنين المغناطيسي MRI للحصول على صورة واضحة وعينات أكثر دقة.

هذا ولن يتغير شيئا في عملية التصوير بالرنين المغناطيسي، فالمريض ينام داخل "النفق" بشكل عادي ويتم التحكم بالروبوت الصغير من الخارج.

ويعمل الأطباء مع المهندسين الميكانيكيين في هذا المختبر منذ أكثر من 15 عاما على تطوير آلات تساعد على تشخيص أمراض السرطان بصورة أكثر دقة.

ويقول زيفانوفيك إن هذه الآلات لا يمكن أن تحل محل الجراحين إلا أنها تمنحهم قدرة أكبر على تقوية مهاراتهم والعمل بثقة أكبر.