الأدب 2

الأبواب
الرئيسية

صفحة الغلاف
أدب 1
الأدب2-نزار ب. الزين
علوم و صحة
 تكنولوجيا
دراسات إجتماعية
المنوعات

سيرة ذاتية
نزار ب. الزين


 

- تتجاوز قصصي القصيرة غير المطبوعة المائة و أربعين قصة و أقصوصة
- عشرة أعمال روائية صغيرة ذات طابع وطني تحت مسمى كيمنسانيا ( الكيمياء الإنسانية )
- ثمانية أعمال روائية صغيرة تحت عنوان كنز ممتاز بك
- عمل روائي طويل واحد تحت عنوان عيلة الأستاذ

- إحدى عشر حكاية للأطفال
- عدد من الدراسات الأدبية و الفكرية نشرت في الصحف الكويتية (الراي العام - القبس - الوطن ) و العربية في أمريكا ( أنباء العرب - العرب ) و بعض المواقع الألكترونية المهتمة بالأدب .
أما عني شخصيا فأنا :
- نزار بهاء الدين الزين
- من مواليد دمشق في الخامس من تشرين الأول ( أكتوبر ) من عام 1931
- بدأت حياتي العملية كمعلم في دمشق و ريفها لمدة خمس سنوات
- عملت في الكويت كأخصائي إجتماعي و مثقف عام ، لمدة 33 سنة قبل أن أتقاعد عام 1990، إضافة إلى عملي الإضافي في صحف الكويت .
- كتبت أول مجموعة قصصية بعنوان ( ضحية المجتمع ) عندما كنت في الثانوية العامة عام 1949
- كتبت مجموعتي الثانية ( ساره روزنسكي ) سنة 1979
- و إضافة إلى عشقي للأدب فإنني أهوى الفنون التشكيلية كذلك ، و قد أقمت معرضا لإنتاجي الفني في شهر أكتوبر 1999 في مدينة دمشق/ مركز المزة الثقافي خلال إحدى زياراتي للوطن ضمت 55 لوحة .
أعيش في الولايات المتحدة منذ إنتهاء خدمتي في الكويت أي منذ عام 1990 و أدير حاليا مع إبني وسيم مجلة ( العربي  الحر ) الألكترونية - عبر  الأنترنيت ؛
و عنوان الموقع :

www.freearabi.com

مجموعة عشية العيد

حافز منشط

أقصوصة

نزار ب. الزين

ترجمها إلى الفرنسية

مرتضى العبيدي

 

Stimulant ٍٍSexuel

Une mini- nouvelle

 de Nizar B. Al-Zain
Traduite par Mortadha Labidi


    Abou Marouane constata que sa femme le fuyait au lit et il en déduisit qu’elle se fatiguait trop au foyer et à l’éducation de leurs cinq enfants. Mais il était lui-même fatigué du fait de son quotidien labeur pour subvenir à leurs besoins. Par conséquent, il méritait bien quelques moments de distraction.
Un jour, après que les enfants eurent fini de préparer leurs devoirs scolaires et de regarder quelques films de dessins animés, ils se mirent au lit. Alors, il s’approcha de sa femme et lui murmura à l’oreille : « j’ai une belle surprise pour toi… un film de sexe… un très beau film. »
Il transporta d’abord le poste de télévision dans la chambre à coucher, puis le lecteur – vidéo et il se pressa de les brancher.
Ensuite il ferma la porte de la chambre et fit fonctionner l’appareil.
Mais à peine eut-il commencé à retrouver une certaine symbiose avec sa femme qu’il entendit un bruit insolite derrière la porte. D’un geste rapide, il enfila son pyjama, marcha sur la pointe des pieds jusqu’à la porte qu’il ouvrit brusquement.
Et sa stupeur fut grande : il surprit ses cinq enfants, collés à la porte et essayant de regarder à travers ses fêlures

حافز منشط

أقصوصة

نزار ب. الزين*

لاحظ أبو مروان ، أن زوجته تتهرب من معاشرته ، قدَّر أنها منهكة في إدارة  المنزل و خدمة و رعاية خمسة أطفال ؛ و لكنه هو أيضا متعب و يكافح  من أجل تأمين معاشهم ، و هو بحاجة إلى بعض الترفيه من حين لأخر .

و ذات يوم  و بعد أن فرغ الأطفال من كتابة واجباتهم المدرسية و من مشاهدة  أفلام  الصور المتحركة ؛ توجهوا إلى أسرتهم ؛ فهمس أبو مروان في أذن زوجته : " لدي  لك  مفاجأة  سوف تبهرك ! " .

حمل التلفاز إلى غرفة النوم..

ثم حمل جهاز ( الفيديو ) ..

ثم انهمك في ترتيبهما و وصلهما معا و كهربتهما.

ثم أغلق باب الحجرة و أقفله ...

ثم وضع شريط فيديو و شغل الجهاز ..

و لما يمضِ بضع دقائق على انسجامهما ، حتى شعر أبو مروان بحركة مريبة خلف الباب ..

ارتدى منامته على عجل ، و تسلل نحو الباب ، ففتحه في حركة مفاجئة...

و يا لهول ما رأى ....

أولاده الخمسة ...و قد عانقوا الباب .. و ألصقوا عيونهم  بشقوقه ....!

------------------

* نزار بهاء الدين الزين

   سوري مغترب

   عضو إتحاد كتاب الأنترنيت العرب

   عضو الجمعية الدولية للمترجمين و اللغويين العرب ArabWata

الموقع :  www.FreeArabi.com

البريد  :  nizar_zain@yahoo.com