دراسات  نفسية

الأبواب الرئيسية

صفحة الغلاف
أدب 1
الأدب2-نزار ب. الزين
علوم و صحة
 تكنولوجيا
دراسات إجتماعية
المنوعات

 


 

  

 

 

البحث في الشبكة الدولية "الأنترنيت"

ينشط الدماغ

 

الدراسة تشجع كبار السنّ على مزيد استخدام الانترنت ولاسيما محركات البحث والألعاب

 

     هل "الغوغلة" تجعلك أكثر ذكاءً؟.. بمعنى آخر: هل أنك تصبح أكثر ذكاءً بقدر ما تستخدم "ياهو" وغيره من أدوات البحث على الانترنت؟

دراسة حديثة تقول نعم، وتؤكّد أنّ نشاط الدماغ يتحسّن بقدر استخدام "غوغل" و"ياهو" وغيرهما.

وقارنت الدراسة التي أجرتها جامعة كاليفورنيا بين فئتين من مستخدمي الانترنت، كبار السنّ.

وقال الباحث غاري سمال، العالم في معهد الأعصاب "سيميل"، إنّ هناك مزيداً من الحاجة لتشغيل الدماغ بقدر ما نتقدم في السنّ."

وأضاف: "المؤكّد وفقاً للدراسة هو أنّ هذه التكنولوجيات الحديثة، ليس أمراً سيئاً في مجمل الأحوال، وأقله أنها تساعد على إبقاء الدماغ نشطاً."

واختار سمال عينتين من كبار السنّ، الأولى تشكّلت من أفراد تعدّ خبرتهم قليلة بالانترنت على عكس الثانية.

وما خلصت إليه الملاحظات هو أنّ النشاط العصبي لدى أعضاء الفريق الثاني كان بمقدار الضعف، مقارنة بنفس النشاط لدى أعضاء العينة الثانية.

وتمركز النشاط في جزء الدماغ الذي يتحكّم في اتخاذ القرارات وعمليات التفكير المعقدة، وفق ما أوضح سمال الذي أضاف أنه ليس بوسعه تحديد السبب المباشر في ذلك.

غير أنّه أضاف قائلاً: "الطريقة التي أنظر بها إلى هذا هو أنّه عندما نواجه تحديات ذهنية جديدة، فإننا لا نعرف كيف نتعامل معها، ولذلك فإننا لا نطلق على الدورات العصبية، وبمجرّد عثورنا على استراتيجية ممكنة لذلك فإننا نأمرها بأن تتحرك."

وشملت الدراسة 24 شخصاً تتراوح أعمارهم بين 55 و78 عاماً ولهم نفس الخصائص الجنسية والتربوية، وتمّ تقسيمهم إلى فريقين.

والفارق الوحيد بين الفريقين كان الخبرات في المجال التكنولوجي.

وطلب من المشاركين في الدراسة البحث في كيفية اختيار السيارات، أو البحث في الفوائد من تناول الحلوى وشرب القهوة.

كما طلب منهم أيضاً قراءة صفحات تمّ ترتيبها على الانترنت على شكل كتاب.

وقال سمال: "الحدّ الأدنى عندما يقرأ الكبار الكتب، هو أننا نرى مناطق في الدماغ تعمل بكيفية لا تفاجئك، حيث أنّ أغلبها هو الذي يتحكم في حركة الأعين، وكذلك تلك التي تتحكم في اللغة والقراءة."

وأضاف: "عندما يبحثون في الانترنت، فإنهم يستخدمون نفس المناطق في الدماغ، ولكن هناك نشاطاً أكثر ولاسيما في الجزء الأمامي، الذي يتحكم في اتخاذ القرارات، ولكن ذلك تبين لنا أنه لا يظهر إلا على الأشخاص الذين يتمتعون بخبرات سابقة في الانترنت."